وكالة روتيرز : تكشف مايجري تحت الطاولة وتنشر أتفاق سعودي اماراتي للإطاحة بالجنرال علي محسن وتشكيل مجلس لقيادة الشرعية دون هادي واسم الرئيس القادم (تفاصيل)

كشفت وكالة رويترز العالمية عن مخطط جديد تقوده السعودية والأمارات لهيلكة الشرعية واختيار بديل للرئيس هادي وعلي محسن الأحمر الذين يقيمون بالرياض في ضيافة المملكة العربية السعودية 

 

 

اقراء جديد اخبار الحياد نت

بيل غيتس اغنى رجل في العالم يكشف عن كارثة ستحدث في العالم خلال الايام القادمة ضحايها اكثر من فيروس كورونا

شاهد بالفيديو ميشال حايك يتحدث عن انفجار مرفأ لبنان والضحايا قبل حدوثه ب 6 أشهر

الفنانة إليسا تظهر وتنشر حجم الدمار الذي حدث لمنزلها وعدد الفتلى من الفنانيين والنجوم اللبنانيين

 

 

 

 

وبحسب الوكالة نقلاً عن  ثلاثة مصادر حكومية على علم بالتطورات طبقا لوكالة رويترز إن الرياض وأبو ظبي توافقتا على صيغة نهائية لمسودة إتفاق جديد " تم تطويره من "اتفاق الرياض١" ليشمل  الاتفاق الجديد《اتفاق الرياض 2》الشرعية بكافة ملفاتها دون أي إستثناء بعد أن كان الاتفاق السابق مقتصر على تسوية ملف الشرعية في العاصمة المؤقته عدن .

 

وكشفت الوكالة على ابرز بنود الاتفاق ينص الاتفاق الجديد على تقاسم السلطة مناصفة بين شمال اليمن وجنوبه وإنهاء مرحلة الرئيس هادي ونائبه الأحمر واسبدالهما بشخصيات توافقية يختارها ، من الكفاءات على أن يكون  منصب رئيس الجمهورية من حصة قيادات الشمال " أحمد على عبدالله " ومنصب نائب الرئيس يذهب لشخصية اعتباريه من أبناء الجنوب " عيدروس الزبيدي " لمدة عامين قابلة للتمديد وهذه المرحلة الأولى من الاتفاق

 

وبخصوص المرحلة الثانية  من اتفاق الرياض  الجديد تدعوا إلى وقف إطلاق النار في محافظات أبين وشبوه وسقطرى وإلغاء قرار الحكم الذاتي وحالة الطوارئ التي اعلنها المجلس الانتقالي الجنوبي الشهر الماضي بالإضافة إلى  سحب الانتقالي لقواته من عدن وإعادة نشرها في أبين على أن يتم تشكيل الحكومة بعد ذلك.

 

 

ومن ثم تاتي المرحلة الثالثة والاخيرة والتي تنص على ان يصدر الرئيس الجديد لليمن قرارا بتعيين محافظا ورئيسا للأمن في عدن ويختار رئيسا للوزراء بهدف تشكيل حكومة كفاءات يشارك فيها المجلس الانتقالي وجميع المكونات السياسية في الشرعية تتولى الحكومة بعدها  مهمة دمج كافة التشكيلات العسكرية في المناطق المحررة بما فيها قوات الانتقالي تحت مظلة وزارة الدفاع واستبعاد القيادات العسكرية المتورطه بتهم الإرهاب من صفوف الجيش وبإشراف مباشر من قبل قوات التحالف في اليمن .

 

وكانت قوات المجلس الانتقالي قد سيطرت على محافظة سقطرى بدعم من الامارات التي تسعى للسيطرة على الجزيرة واحتلالها واصبحت الاعلام ترفرف هناك 

 

ويلاقى الرئيس هادي انتقادات واسعة نتيجة صمته على تفكك البلاد والعبث التي تقوم به الامارات مطالبين بدور تركي وانهاء دور التحالف العربي بقيادة السعودية 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص