ماهي الاجراءات الصارمة والمؤلمة" التي اعلنتها السعودية لمكافحة كورونا

صرح وزير المالية السعودي محمد الجدعان بأن السعودية ستتخذ "إجراءات صارمة ومؤلمة" للتعامل مع آثار فيروس كورونا، مضيفا أن "جميع الخيارات للتعامل مع الأزمة مفتوحة حاليا"، وذلك في مقابلة أجراها مع تلفزيون العربية يوم السبت.

وقال الوزير في مقتطفات نشرتها العربية قبل بث المقابلة "يجب أن نخفض مصروفات الميزانية بشدة".

 

اقراء جديد اخبار الحياد نت

اسرائيل لاول مره تكشف عن معلومات صادمة ومفاجئة عن الفنانة الراحلة رجاء الجداوي وبماذا وصفتها

 

السلطات المصرية تفجر مفاجأة وتكشف الاسم الحقيقي للفنانة المتوفية رجاء الجدوي (صورة)

 

الفنانة أمينة العلي تطلق عبارات غزلية وتشهد مواقع التواصل الاجتماعي

 

شاهد فيديو للنجمة لرجاء الجداوي نادر ومحزن في زفاف ابنتها وماذا قالت ؟

 

ماهي الحكومة الجديدة التي اعلن عنها محمد بن زايد

 

ورد الان : امراءة من المهمشين في عمران تقوم بهذا الفعل البطولي ضد الحوثين وتفعل مع عجز عنه صادق الأحمر ومشائخ اليمن (تفاصيل)

 

 

وتعيش السعودية ما بين أزمة تفشي فيروس كورونا على أراضيها، وأزمة أخرى نجمت عن تدهور أسعار النفط التي زادت العبء عليها.

وكانت مؤسسة "موديز" للاستثمار قد خفضت الجمعة النظرة المستقبلية للسعودية من "مستقرة" إلى "سلبية"، قائلة إن انهيار أسعار النفط زاد من المخاطر المالية على الدولة الخليجية.

لكن المؤسسة أكدت التصنيف الائتماني السيادي عند "‭A1‬‬"، مشيرة إلى الميزانية العمومية للحكومة "التي لا تزال قوية نسبيا رغم حدوث تراجع" ومستويات دين معتدلة ومصدات متينة على الصعيد المالي وعلى صعيد السيولة الخارجية.

وزادت السعودية، العضو في منظمة الدول المصدّرة "أوبك"، إنتاج النفط إلى مستويات قياسية في مارس وأبريل وعرضت تخفيضات كبيرة ردا على رفض روسيا خفض صادراتها لرفع الأسعار.

وتسبّبت هذه الخطوة بتراجع كبير في أسواق الطاقة حيث انخفضت الأسعار إلى أدنى مستوياتها في عدة سنوات، في وقت كانت السعودية تستعرض قوتها المالية لتؤكد أنها على النقيض من منافسيها قادرة على تحمّل الأسعار المنخفضة لسنوات.

وقالت أربعة مصادر مطلعة على التطورات لرويترز إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في مكالمة هاتفية في الثاني من أبريل إنه إذا لم تبدأ منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" خفض إنتاج النفط فلن يكون بوسعه منع أعضاء مجلس الشيوخ من سن تشريع لسحب القوات الأميركية من المملكة.

وفي 12 أبريل وتحت ضغط من ترامب وافقت أكبر الدول المنتجة للنفط في العالم خارج الولايات المتحدة على أكبر تخفيض في الإنتاج على الإطلاق. فقد قلصت أوبك وروسيا ومنتجون متحالفون معهما الإنتاج بواقع 9.7 مليون برميل يوميا أي حوالي عشرة في المئة من الإنتاج العالمي.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص