قيادي إصلاحي يفجر مفاجئه " مأرب على مرمى حجر من سيطرت مليشيا الحوثي "

أكد القيادي في حزب الإصلاح محمد الحزمي  اقتراب قوات صنعاء الموالية لجماعة الحوثي من مدينة مأرب والتي ظلت تحت سيطرة قوات الشرعية منذ ما يقارب الخمس سنوات.

واعتبر محللون أن تهاجم القيادي الحزمي وتحامله على رجال قبائل مأرب يؤكد اقتراب قوات صنعاء من المدينة التي فر منها-وفقا لمواقع إخبارية مقربة لصنعاء-العشرات من قيادات الصف الأول من حزب الإصلاح مع عوائلهم إلى محافظة شبوه المجاورة، ووصف القيادي الحزمي قبائل مأرب بـ”المنافقين” وهو  ما اعتبر ناشطون دليل على حجم الخسائر التي منيت بها قوات الشرعية التي يتزعمها حزب الإصلاح في جبهة نهم ومأرب والجوف.

 

اقراء جديد اخبار الحياد نت

بيل غيتس اغنى رجل في العالم يكشف عن كارثة ستحدث في العالم خلال الايام القادمة ضحايها اكثر من فيروس كورونا

شاهد بالفيديو ميشال حايك يتحدث عن انفجار مرفأ لبنان والضحايا قبل حدوثه ب 6 أشهر

الفنانة إليسا تظهر وتنشر حجم الدمار الذي حدث لمنزلها وعدد الفتلى من الفنانيين والنجوم اللبنانيين

 

 

وفي محافظة الجوف أكدت قناة بلقيس التابعة لحزب الإصلاح أن قوات الشرعية تراجعت إلى حدود محافظة مأرب بعد مواجهات عنيفة مع قوات الحوثيين.

ونقلت قناة بلقيس عن مصدر عسكري قوله إن معارك عنيفة تدور في منطقة العقبة الواقعة بين محافظتي الجوف ومأرب، كما  تدورمعارك ضارية في مديرية المتون، في محاولة لقوات الحوثيين السيطرة على المجمع الحكومي.

كما أكدت مواقع إخبارية مقربة من صنعاء بأنها في طريقها للسيطرة على العقبة بعد ساعات من سيطرتها على المثلث الرابط بين محافظات الجوف ومأرب وصنعاء.

وكانت قوات صنعاء قد سيطرت خلال الأيام الماضية على جبال يام الاستراتيجية، بعد معارك عنيفة وفقا لذات المصادر التي أكدت سيطرتها على مدينة براقش التاريخية ومنطقة الصفراء في مديرية مجزر شمال غربي محافظة مارب.

 
نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص