ورد الان : 17 قيادي حوثي يفاجئون عبد الملك الحوثي ويفرون من صنعاء ويصلون إلى هذه المنطقة التابعة للشرعية والكشف عن الطريقة التي تم بها تهريبهم (تفاصيل)

كشف مصدر عسكري ، عن تمكن قيادات عسكرية وصفها بـ”رفيعة المستوى” من مغادرة العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية ووصولها إلى المناطق المحررة بالتنسيق مع قوات الجيش الوطني.

 

 

 

اقراء جديد اخبار الحياد نت

تعرف على اخر المستجدات بخصوص انقطاع الانترنت في اليمن واخبار سارة من الشركة الدولية المالكة للكيبل البحري (تفاصيل)

 

انقطاع شبكة الانترنت في اليمن يدفع الحوثيين الى اعتراف خطير اثار الشعب وجعلهم في موقف محرج

 

هذا ماحدث للمغني هشام الشويع في السعودية وسبب صدم لمحبيه (تفاصيل)

 

دولة عربية جديدة تصدر قرار صادم لليمنيين بخصوص دخولهم الى  اراضيها (تفاصيل)

 

هام : مهندسون من داخل يمن نت يفكون اللغز ويكشون اسباب قطع الانترنت في اليمن الغير متوقع وهذا مصيرهم من قبل الحوثيين (تفاصيل)

وأوضح الناطق باسم الجيش الوطني العميد عبده مجلي في تصريح صحفي نشر اليوم، أن 17 عسكرياً خرجوا من صنعاء بعد اتصالات وترتيبات سبقت موعد خروجهم، خصوصاً أن الميليشيات وضعت الشخصيات المناهضة لها تحت الإقامة الجبرية وفرضت رقابة على تنقلات آخرين داخل صنعاء.

 

واعتبر مجلي أن نجاح عملية إخراج العسكريين يدل دلالة واضحة على تقهقر الميليشيات الانقلابية وعدم مقدرتها على فرض سيطرتها إلا من خلال التهديد والقتل.

 

ورحّب مجلي بخروج هذه القيادات التي وصفها بالبارزة، ملمحاً أن من بينها من يتقلد رتبة عميد.

 

 وقال: «الوضع الحالي لا يسمح بالإفصاح عن الأسماء حالياً». ولم يؤكد انخراطهم في قطاعات عسكرية بعد خروجهم، إلا أنه أشار إلى أن الجهات الحكومية تتواصل معهم سواء كان في الجيش أو القطاعات العسكرية الأخرى.

 

وأكد أن القوات المسلحة سهّلت طريق من يرغب في الخروج من المدن التي تسيطر عليها الميليشيات، وستقوم بهذا الدور حتى ينتهي الانقلاب.

 

ودخل اليمن في اتون حرب اهلية منذ اجتياح الحوثيين العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014 وانقلابها على السلطة الشرعية المتوافق عليها محلياً واقليميا ودولياً .

 

وتقود السعودية منذ مارس 2015 تحالفا عسكريا بهدف انهاء انقلاب الحوثيين واعادة الشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي إلى اليمن.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص